مخالب الولي الفقيه

عدد القراء 1333

بعد نجاح الثورة الكهنوتية عام 1979 م مباشرة بدأ الولي الفقيه العمل على إيجاد تجمعات شيعية موالية له ولاء تاما لا لبس ولا تهاون تجمعات شيعية في بلدان سنية تدين له بالطاعة العمياء على حساب شعوب هذه البلدان ومصالحها ودينها

تعمل هذه التجمعات عمل المخالب التي تستعملها إيران لنهش ضحاياها وابتزازها لصالح مشروعها الطائفي البغيض ذلك المشروع المسمى قديما ب(الشعوبية) ونسميها اليوم ب(الصفوية)

لم تجد إيران صعوبة في تجنيد هذه التجمعات الشيعية ولم تكن في حاجة لبذل عظيم الجهد لكسب ولائها لأن الولاء لإيران موجود من الأصل باعتبارها مركز التشيع و(ام القرى) كما نص على ذلك المفكر الإيراني محمد جواد لاريجاني في نظريته وهو شقيق علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإيراني.

وهكذا مدت إيران مخالبها إلى شتى أنحاء العالم الإسلامي لتثير الفتن والقلاقل والاضطرابات واليكم أهم هذه (المخالب؟) الصفوية التي تنهش في أجساد أهل السنة.

1- العراق

يعتبر حزب الدعوة الشيعي من اهم وأقدم المخالب التي تتبع الولي الفقيه

تأسس هذا الحزب في أواخر الخمسينات في النجف الأشرف وإن شئتم النجس الأنجس على يد مجموعة من المعممين والأفندية مثل محمد باقر الصدر ومحمد مهدي الحكيم ومرتضى العسكري وعبد الصاحب دخيل وغيرهم تمزق الحزب الى أشلاء ممزقة ولكن ظلت أنفاس الولي الفقيه هي الملهمة والموجهة.

ومن المخالب الأخرى المهمة لإيران المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق والذي تحول اسمه الى المجلس الإسلامي الأعلى في العراق وان شئتم المجلس المجوسي الأعلى في العراق وهو تنظيم يتبع ال الحكيم وهم من أصول إيرانية وليس عربية كما يظن البعض ويتبع الحزب فيلق بدر الذي لعب دورا هاما في تعزيز سلطة المحتل الأمريكي وساهم مساهمة فعالة في الجهاد ضد النواصب التكفيريين الصداميين الوهابيين.

وهناك أيضا بما يعرف بالتيار الصدري الذي يقوده الأحمق المطاع مقتدى الصدر وهو تيار فوضوي يعتمد في إرثه المرجعي والفكري على المرجع محمد بن محمد صادق الصدر المقتول عام 1999م.

يتبع هذا التيار جيش المهدي صحاب المركز الأول وبجدارة في أعمال القتل والإرهاب ضد سنة العراق.

أما عصائب أهل الحق فهو تنظيم منشق عن التيار الصدري يقوده مجوسي لا يقل عن مقتدى إجراما وكراهية للسنة هو قيس الخزعلي.

وهناك حزب الفضيلة وأي فضيلة مع الخمس والمتعة يتبع هذا الحزب مرجعية الشيخ محمد اليعقوبي الذي كان من تلامذة محمد صادق الصدر.

هذه هي أهم المخالب الإيرانية في العراق جماعات وتنظيمات تختلف فيما بينها وتتفق في العداء لأهل السنة تختلف على الغنائم وتتفق على الولاء للعمائم السود من ذرية كسرى يزدجرد.

2- البحرين

تتفق التجمعات الشيعية في البحرين على هدف واحد هو الوصول الى سدة الحكم واستئصال السنة وقد تختلف فيما بينها على بعض التفاصيل والاليات.

والتجمع الرئيس الذي يمثل المشروع الإيراني في البحرين يتمثل في جمعية الوفاق التي تأسست على أنقاض فرع حزب الدعوة في البحرين وللجمعية قيادة دينية تتمثل في المجلس العلماني غير المرخص بقيادة بعض المعممين واهمهم صاحب العمامة البيضاء عيسى قاسم ويمثل مرجعية خامنئي وصاحب العمامة السوداء عبد الله الغريفي ويمثل مرجعية محمد حسين فضل الله الموصوف بالاعتدال.

تتحمل جمعية الوفاق المسؤولة الكبرى عما ارتكبه الصفويون من أعمال القتل والإرهاب مع اندلاع ثورتهم المزعومة في 14 فبراير 2011م وقد كان بعض السياسيين السذج من أهل السنة يصفونها بالاعتدال قبل الاحداث.

وهناك تجمعات شيعية أخرى مثل حركة حق بقيادة حسن مشيمع وحركة الوفاء بقيادة عبد الوهاب حسين وهما معتقلان حاليا اما التيار الشيرازي في البحرين فيتمثل بجمعية الرسالة وواجهتها السياسة جمعية العمل الإسلامي ومسماها القديم الجبهة الإسلامية لتحرير البحرين.

3-  لبنان

كان تأسيس حزب الله وإن شئتم حزب اللات في بداية الثمانينات بداية مرحلة جديدة في تاريخ لبنان المعاصر فقد دخلت إيران بالطول والعرض الى الساحة السياسية اللبنانية مستفيدة من ثلاثة عوامل تحالفها الاستراتيجي مع النظام النصيري في سوريا وغياب مشروع عربي سني والتعاون الخفي مع أمريكا او الشيطان الأكبر وأصبح حزب اللات يمثل صورة واضحة وناجحة للمخلب الإيراني المتوحش الذي ينهش لحوم اهل السنة في لبنان وسوريا بالأخص

جريدة النهار اللبنانية في 5مارس 1987م.

أما حركة أمل الأقدم وجودا من حزب اللات والتي تتعامل بعلمانية وطنية مع النصارى وبحقد مذهبي مع أهل السنة فقد تحولت إلى شريك أصغر لحزب اللات بفعل الضغوط السورية أسس هذه الحركة موسى الصدر الذي غاب عن الأنظار عام 1978م ولا نعلم ان كان قد غاب بفعل من القذافي أم اختار الإنضمام للمهدي المنتظر في سردابه.

4-  اليمن

أصبح للحركة الحوثية في اليمن من الخطورة والنفوذ مثل حزب اللات في لبنان

تمثل الحركة حالة دينية وسطى بين الزيدية الهادوية والجارودية والإثني عشرية وإن كان النفوذ الإثني عشري يزداد توسعا وتغلغلا يوما بعد يوم أصل هذه الحركة هو تنظيم الشباب المؤمن الذي تأسس عام 1990 م ثم تحول إلى العمل العسكري ابتداء من عام 2004م على يد حسين بدر الدين الحوثي والذي قتل في معارك 2004 م ويقود الحركة الآن شقيقه عبدالملك الحوثي

يقول حسين الحوثي في درس من دروسه التثقيفية لشباب الحركة ليس بمعاوية بكله إلا سيئة من سيئات عمر ابن الخطاب وأبو بكر واحدة من سيئاته وعثمان من سيئاته وكل سيئة في هذه الأمة كل ظلم وقع للامة وكل معاناة وقعت الامة فيها المسئول عنها أبو بكر وعمر وعثمان عمر بالذات لأنه هو المهندس للعملية كلها وهو المرتب للعملية كلها.

دروس من هدي القران الكريم سورة المائدة الدرس الأول في 1ذ3 يناير 2002 م.

5 – أفغانستان

يمثل حزب الوحدة الشيعي حالة متقدمة للإختراق الإيراني في أفغانستان

بعد الغزو السوفيتي لأفغانستان عام 1979م وظهور الحركات والأحزاب السنية الجهادية ومقاومتها الشرسة للاحتلال السوفيتي بالوحدة فيما بينها استعدادا للمرحلة القادمة فتأسس حزب الوحدة عام 1987م بقي أن نقول إن هذا الحزب الشيعي الجهادي لم يطلق رصاصة واحدة ضد الغزاة السوفييت ولكنه أطلق العديد من الصواريخ أبان الإقتتال الداخلي المؤسف بين الفصائل الجهادية

6- باكستان

أسست إيران حركة تنفيذ الفقه الجعفري في باكستان عام 1979م أي بعد الثورة الإيرانية مباشرة

وقامت هذه الحركة بإظهار قوتها في عام 1980م وذلك عن طريق جمع الالاف من الناس في إسلام اباد للاحتجاج ضد تنفيذ قانون الزكاة وبعد أن جرت اشتباكات دموية من السلطات في مدينتي إسلام اباد وكويتا أرغمت الحركة الجنرال ضياء الحق أن ينصاع لمطالبهم من أجل تنفيذ نظام منفصل للزكاة لهم وقد كان تأسيس جيش الصحابة عام 1984م ردة فعل سنية على تطاول واستفزازات هذه الحركة رئيس الحركة الحالي صاحب عمامة سوداء إسمه سيد حامد علي شاه موسوي

هذه بعض من مخالب النهش والتقطيع

وللولي الفقيه أيضا أبواق تخدم المشروع الصفوي إلى جانب المخالب وسيكون لنا مع هذه الابواق وقفة بإذن الله .

الموقع الرسمي للكاتب البحريني عمر خليفة راشد

 




الاسم :
البريد الالكتروني :
التعليق    

من إصدارات اللجنة

القائمة البريدية

اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديد الموقع